fdf fdf fdf fdf fdf
 
 
بدء التسجيل فى المشروع الوطني للتعرف على الموهوبين 2014 / 2015
طلب المشاركة لأولمبياد إبداع 2015
برنامج التلمذة
 
 
 

ما هو  الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي؟تنظم موهبة بالشراكة مع  وزارة التربية والتعليم أولمبياد الإبداع العلمي "إبداع" وهو مسابقة موجة لطلاب وطالبات التعليم العام في المملكة،  تتكون الأولمبياد من عدة مراحل ويتنافس الطلبة أحد مسارين:1-البحث العلمي  2-الابتكار. 
واستحدثت الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي " إبداع" هذا العام  بعد اندماج عدة مسابقات منها جائزة الإبداع العلمي ومعرض موهبة للعلوم والهندسة وعدد من المسابقات التي تنظمها الوزارة.


من يحق له المشاركة في الأولمبياد؟طلاب وطالبات التعليم العام في المملكة.


ما هي مراحل الأولمبياد؟
1- المرحلة الأول: أولمبياد  إدارات التربية والتعليم:
تنظم إدارات التربية والتعليم (للبنين والبنات) أولمبياد على مستوى الإدارة يشارك فيه طلبة المدارس التابعة لهم، حيث يتم ترشيح أفضل المشاريع للانتقال إلى تصفيات المناطق. 
2- المرحلة الثانية:  تصفيات المناطق للأولمبياد الوطني للإبداع العلمي:
يشارك في تصفيات المناطق الطلاب والطالبات المتأهلون من أولمبياد  إدارات التربية والتعليم، ويتنافس فيه المشاركون والمشاركات للتأهل للأولمبياد الوطني للإبداع العلمي.
وتقام التصفيات في المناطق التالية:
(الرياض – مكة المكرمة – المدينة المنورة– المنطقة الشرقية– تبوك – الجوف – الحدود الشمالية – القصيم – حائل – عسير – جازان – نجران – الباحة).
3- المرحلة الثالثة: الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي:
تنظم "موهبة" المعرض الوطني للبحث العلمي والابتكارات، ويشارك فيه  المتأهلون والمتأهلات من معارض تصفيات المناطق.
4- المرحلة الرابعة: الورشة التأهيلية للمشاركات الدولية:
تعد "موهبة" برنامجاً تدريبياً متخصصاً للطلاب والطالبات الذين تم ترشيحهم في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي  لتأهيلهم للمشاركة الدولية.
5- المرحلة الخامسة المشاركات الدولية:
تنظم "موهبة" بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم مشاركة الطلاب والطالبات في المعارض والمسابقات الدولية وفق المعايير المنظمة لذلك.


هل ذلك يعني أن الأولمبياد يحل محل مسابقة موهبة للعلوم والهندسة أو محل جائزة الإبداع العلمي؟نعم إن الأولمبياد - بمساريه البحث العلمي والابتكار-  يغطي مجالات المسابقتين و يؤهل مشاركيها للانتقال إلى عدة مراحل تنافسية تمتزج بها خبرات المشاركين بغيرهم و تتأصل فيهم روح التنافس الشريف.


ما هي أهداف  المشاركة في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي؟
يهدف الأولمبياد إلى توجيه طاقات الشباب إلى مجالات الإبداع العلمي بما يتناسب مع حاجات المجتمع وقد تم صياغة أهداف الأولمبياد فيما يلي:
إعادة صياغة اهتمامات الشباب لميادين التعلّم والمعرفة.توفير البيئة التنافسية التي تشبع اهتمام شريحة مهمة من أبناء الوطن الموهوبين والموهوبات.تنمية روح الإبداع لدى ناشئة وشباب المملكة في المجالات العلمية والتقنية.اكتشاف المواهب والملكات لدى الطلبة.تطوير مواهب الطلبة عن طريق حثّهم على التعلّم والتطوير الذاتي عبر التنافس الشريف.التمثيل المشرف للملكة في المحافل الدولية بمشاركات متميزة.


متى يقام الأولمبياد؟تقوم إدارات التربية و التعليم بتحديد موعد الأولمبياد للمرحلة الأولى والثانية، أما المرحلة الثالث الاولمبياد الوطني للبداع العلمي "إبداع" و هي مرحلة التنافس على مستوى المملكة فتنظمها موهبة وتقام في الرياض خلال الفترة 14-16ربيع الأول 1432هـ الموافق 19-21 مارس2011م. 


كيف يتم الالتحاق بالأولمبياد؟
أولاً: مرحلة تسجيل الطلبة لمشاركتهم:
يقوم الطالب الراغب في المشاركة في الأولمبياد بالتسجيل في بوابة موهبة وبالتنسيق مع مدرسته .
ثانياً: التسجيل بعد المشاركة في اولمبياد إدارات التعليم:
يقوم مدير المعرض في أولمبياد إدارة التعليم بتسجيل المرشحين (وفق جدول الحصص) للانتقال إلى تصفيات المناطق. ويتوجب على الطالب المتأهل للانتقال إلى المرحلة المتقدمة التسجيل في بوابة موهبة.
ثالثاً: التسجيل للمرشحين في تصفيات المناطق:
يقوم مدير المعرض برفع أسماء المرشحين  في تصفيات المناطق إلى "موهبة" حيث يتم  تسجيل مشاركتهم في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي.


من يقوم بترشيح الطلبة في المرحلة الأولى؟في المرحلة الأولى "أولمبياد إدارات التعليم" يتم قبول كافة المشاركات ثم يتم ترشيح الفائزين للانتقال إلى مرحلة متقدمة "أولمبياد المناطق" والتي تؤهل للمشاركة في الأولمبياد الوطني للإبداع" إبداع".


هل يمكن المشاركة في أولمبياد المنطقة، دون المشاركة في أولمبياد إدارة التربية والتعليم؟لا يمكن للطالب المشاركة في أولمبياد المنطقة دون المرور بأولمبياد إدارة التربية والتعليم، وينبغي التسجيل في بوابة موهبة كخطوة أولية للمشاركة.

هل يوجد أدلة إرشادية للأولمبياد؟نعم يوجد أدلة إرشادية لكل من: المشارك - المعلم- المحكم - مدير المعرض  -المدرسة، ويمكن الحصول عليها من خلال  إدارات التربية التعليم، كما أنها متوفر على بوابة موهبة الإلكترونية ( رابط )
 

ما هي طريقة كتابة المشاركة ؟ (مسار الابتكار)؟تعبئة النموذج الإلكتروني بحيث لا يتجاوز وصف المشروع  300 كلمة. يتكون النموذج من  صفحتين يتطلب تعبئة  الصفحة الأولى ببياناتك الشخصية وعنوان مشروعك و تخصصه.  أما الصفحة الثانية فيتم فيها وصف المشروع وطريقة عمله وأهدافه بحيث لا تتجاوز كلمات المشاركة عن 300كلمة.


كيف أبدأ بالمشروع؟قبل البدء يتوجب على كل طالب مشارك اختيار مشرف لمشروعه، وتأتي أهمية اختيار المشرف بعد اختيار المجال الذي سوف يتم البحث فيه، وبعد الاختيار يشاور الطالب المشرف ويراجع معه، ولا يشترط أن يكون المشرف معلماً له بل يمكن أن يكون أحد الأبوين المشرف على مشروع الطالب.   ويجب على الطالب والمشرف  تعبئة  النماذج المطلوبة والتوقيع عليها.


هل يتشرط أن يكون المشرف متخصص في مجال المشروع؟لا يشترط أن يكون المشرف متخصصاً في مجال المشروع إلا في حال كان المشروع ضمن مجال الطب أو تجرى التجارب في مختبر علمي، وبخلاف ذلك يمكن أن المشرف معلم أو ي أحد الأبوين المشرف.


كيف أتأكد من أصالة المشروع؟
هناك عدة طرق تعين الطالب على التأكد من أصالة فكرته من خلال:
البحث في الإنترنت عن براءات الاختراع، أو الأفكار والمنتجات المشابهة.متابعة البرامج التلفزيونية التي لها علاقة بالعلوم والتكنولوجيا بنظرة إبداعية لأخذ أفكار جديدة، فهي تمكنك من إيجاد الخطوة التي تستكمل بها مشوار من سبقوك في المضمار.مراجعة عناوين مشاريع العام الماضي، فالفكرة الجديدة تبنى على متغيرات جديدة في المشروع.زيـارة بعض المراكز العلمية حيث يتم تبسيط العلوم وشرح المبتكرات، إن وجدت في المنطقة .


ما هي مدونة البحث؟عبارة عن دفتر الملاحظات لتسجيل جميع تفاصيل المشروع؛ البيانات والإحصاءات وتوثيق التجارب التي يقوم بها الطالب فهي  تعدُّ مسودة أو مرجع لكافة الموضوعات التي يبحث فيها الطالب والمتعلقة بموضوع بحثه، وكذلك تحتوي المدونة على جميع التخطيطات والدراسات التي يتطلبها المشروع من تجارب وقراءات وصور واستبيانات وإحصاءات.


ما هو العدد المسموح به للمشاركة في مشروع جماعي؟ وهل يمكن المشاركة إذا كنا من مراحل درسية مختلفة؟العدد المسموح به 3 طلبة: ويتم تحديد قائد للفريق.
ونعم يمكن المشاركة في مشروع جماعي لطلبة من مختلف المراحل و يتم تسجيل المرحلة بحسب المشارك الأكبر عمراً.


ما هي محتويات  لوحة العرض؟  (مسار البحث العلمي )تتكون لوحة العرض من ثلاثة أجزاء طولية تعرض عليها:
أساسيات البحث (المشكلة – الفرضية – الخامات –....)، وجزء عرضي مثبت بالأعلى مخصص لعنوان البحث وموضوعه. ولمزيد من المعلومات رابط لوحة العرض)

هل ممكن المشاركة بأكثر من مشروع ؟لا يحق للفرد المشاركة بأكثر من مشروع خلال السنة.

بعد أن ينتهي الأولمبياد كيف يمكن الاستفادة من هذه البحوث واستثمارها سواء لمن حالفهم الحظ أو لمن لم يحالفهم,,
الطلبة الذين لم يتم ترشيحهم يمكنهم  تطوير المشروع للمشاركة في الأولمبياد  السنة القادمة بإذن الله، مع العلم  أن "موهبة" تقدم شهادات مشاركة في حفل التكريم يوم المعرض.


هل هناك حضور للمعرض لغير المتسابقين من المهتمين؟نعم و سيتم تحديد وقت لفتح المعرض لزيارة الجميع.


في المشاركات الجماعية هل ستقوم اللجنة بمناقشة البحث مع رئيس الفريق أم للجميع أفراد المجموعة؟ستكون المناقشة مع جميع أعضاء الفريق، بحيث يتحدث كل طالب عن دورة و ما قام به في المشروع  بأي لغة يراها الطالب (العربية/ الإنجليزية).


هل هناك متطلبات أو إثباتات معينه تطلب من الطالب عند حضوره للأولمبياد؟ملخص البحث، مدونة البحث،  لوحة العرض والمشروع.


هل هناك شهادات يحصل عليها الطلاب المشاركين في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي "إبداع"؟
يحصل المشاركين على شهادات مشاركة توزع  في حفل التكريم.


هل يتطلب أن يكون المشروع – مسار الابتكار مجهزاً بنموذج مطبق أو أن  الصور والشرح يكفيان عن أي نموذج ؟
نعم يتطلب توفير نموذج مبسط عن ابتكارك.


وهل يتطلب أن يكون الابتكار حاصل على براءة اختراع؟لا يشترط في المشاركة حصول الابتكار على براءة اختراع.    


في حال لم يكن هناك نموذج للابتكار فما هو الحل؟
أحيانا لا تشترط العينة في حال كان الابتكار عبارة عن برنامجا حاسوبيا أو برهانا رياضيا..أما في حال كان الابتكار يمكن تطبيقه وعرضه فأنه يتطلب توافره في الأولمبياد.


من أهم ميزات العمل الإبداعي بساطة التصنيع و سهولة التشغيل، هل هذا يعني انه سيتم استبعاد الاختراعات المعقدة في الصنع مثل الالكترونيات وغيرها!!كل الابتكارات فيها نوع من الحداثة والتعقيد ولكن ما نقصده هو بساطة الشرح وبساطة عرض الفكرة ووضوح شرح ابتكارك حيث نسعى إلى صياغة مبسطه للابتكار فقط لا غير.

 

كيف سيتم تحكيم المشاريع؟يتم تحكيم المشاريع بناء على المعايير التالية:
مسار البحث العلمي:
الإبداع والأصالة: النقطة التي تمت مناقشتها في المشروع جديدة لم يتطرق إليها أحد من قبل أو لم يتم استكمال بحثها في السابق، فالمشروع يمثل إضافة علمية لمسألة البحث. من جهة أخرى تشمل الأصالة منهج إجراء البحث من حيث تصميم التجربة أو استخدام الأدوات أو طريقة تحليل البيانات. أي أن المشروع يتسم عموماً بأصالة إبداعية في جانب أو أكثر. 

التفكير العلمي: الصياغة العلمية للمشروع واضحة تبين النقاط التي تمت دراستها والقضايا التي تمت معالجتها في إطار متسلسل يمثل منهجاً علمياً واضحاً. فهناك خطة إجرائية واضحة لإجراء البحث والتوصل للنتائج، والمتغيرات تم تحديدها والقياسات التي ستؤخذ تم تعريفها. أي أن منهجية التعامل مع قضية البحث واضحة يمكن لأي باحث فهمها واستخدامها لإجراء نفس الدراسة.
التعمق: الدراسة تتصف بتعمق الباحث في الموضوع وشموليته لجوانبه العلمية، حيث يظهر المشروع إلمام الباحث بالأدبيات العلمية المتصلة بمجال البحث واطلاعه على النظريات الأخرى والمعارف المتعلقة بالبحث. كما يشمل المشروع إجابة للتساؤلات المطروحة وبطرق إبداعية. النتائج مبنية على تجارب عديدة تمخضت عن تكرار الحصول على نفس النتائج لتضمن صحة الاستنتاجات التي توصلت إليها الدراسة.
المهارة: المشروع يمثل جهد الباحث شخصيا، فلم تكن هناك مساعدة تلقاها من قبل الآخرين (كالمعلمين أوالوالدين أوالمشرفين العلميين أوالأكاديميين). إن كانت هناك مساعدة فإن وزنها كان محدوداً في قيمته العلمية، حيث أنها كانت أفكاراً وإرشاداً. كما يوضح المشروع أن الباحث قام بالإجراءات العلمية في المنهج التجريبي عند إجراء التجارب من عمل التصميمات ومعايرة الأجهزة وعمل الحسابات وأخذ الملاحظات.
الأهمية: للمشروع هدف واضح فهم يعالج قضية علمية مهمة سواء للمجتمع أو للإنسانية، والباحث متمكن من إبراز هذه الأهمية. الجدوى الاقتصادية للمشروع عالية فهي قابلة للتطبيق في مجتمعه، كما يمكن تنفيذها ومن ثم تصنيعها بسهولة للوصول إلى منتج نهائي. ربما لا تمثل الحلول المقترحة حلاً متكاملاً ولكنها تساعد في تبسيط أو تطوير منظومة موجودة أو تحسين كفاءة أداء منتج معروف.
الوضوح: تم تدوين الملاحظات والتعليقات في المشروع بشكل متكامل. فالباحث مستوعب لبحثه من حيث فكرة المشروع وتصميم التجربة والإجراءات المتبعة والنتائج المتحصل عليها. المعلومات الواردة في لوحة العرض والنتائج والتوصيات واضحة. وما يعرضه الباحث يشرح المشروع بشكل علمي مرتب متسلسل متكامل. والأهم من ذلك أن الحديث مع الباحث يؤكد فهمه واستيعابه لمشروعه لا مجرد حفظه للمعلومات.

العمل الجماعي: عرض الفريق يؤكد أن كل فرد فيهم فاهم لمشروع البحث مستوعب لخطواته ملم بإجراءاته. عندما يتحدث كل منهم لا يحتاج لمعلومة أو تدخل من زميله. فلكل فرد في الفريق دور واضح في المشروع من حيث قيامه به شخصياً، حيث قام كل منهم بدور شخصي فردي وبشكل متساو مع الآخرين. أي أن المشروع بصورته النهائية يمثل عملاً منسقاً شاملاً متكاملاً لجميع أعضاء الفريق.


مسار الابتكار:

الإبداع والأصالة: النقطة التي تمت مناقشتها في المشروع جديدة لم يتطرق إليها أحد من قبل أو لم يتم استكمال بحثها في السابق، فالمشروع يمثل إضافة علمية لمسألة البحث. من جهة أخرى تشمل الأصالة منهج إجراء البحث من حيث تصميم التجربة أو استخدام الأدوات أو طريقة تحليل البيانات. أي أن المشروع يتسم عموماً بأصالة إبداعية في جانب أو أكثر. 
 
الفائدة العملية: الابتكار يمثل إضافة هامة للمنتجات الموجودة لدى الناس حث أنها تقدم حلاً جديداً لمشاكلهم وتبسيطاً لمعيشتهم وتحقيقاً لرفاهيتهم. يمثل الابتكار منتجاً جديداً هاماً للمجتمع والبشرية، أو أنه –على الأقل- تطوير جزئي يؤدي إلى تبسيط أو تحسين أو رفع كفاءة أداء منتج مستخدم أو منظومة مطبقة، والباحث متمكن من إبراز هذه الأهمية. الجدوى الاقتصادية للمشروع عالية فهي قابلة للتسويق.

التطبيق والتصنيع: فكرة الابتكار سهلة يمكن تطبيقها. يسهل على الناس استعمال الابتكار المقدم وتشغيله، حيث أن المجتمع متعود على استعمال منتجات مشابهة. الرسومات المقدمة وشرح صاحب المشروع يوضحان إمكانية تطوير الفكرة بسهولة حتى تصبح نموذجاً يمكن تصنيعه بكميات صناعية. المنتج الجديد يمثل نقلة من حيث البساطة وسهولة الاستخدام. يمكن تصنيع الابتكار المقترح باستخدام الأجهزة المتوفرة حالياً بالمصانع والورش.

الفهم والتعمق: يتضح أن المبتكر فاهم للأسس العلمية للموضوع ملم بالمعارف الأساسية للمجال مدرك للمفاهيم المتعلقة بابتكاره. الباحث قادر على الإجابة للتساؤلات عن طريقة عمل الابتكار. الباحث مستوعب للتحديات التي تعترض تطبيق الفكرة، كما أنه فكر في طرق التخلص من السلبيات المرتبطة بفكرته. تم اختبار أداء الابتكار من خلال العديد من التجارب المبنية على عدة متغيرات للتأكد من نجاح الفكرة.

الوضوح والإخراج: الحل المقترح تم إخراجه بشكل متقن حيث أن الجهاز يعمل بشكل يبين مقدرته على تنفيذ المهمة. المعلومات الواردة في لوحة العرض والنتائج والتوصيات واضحة، فقد تم تدوين الملاحظات والتعليقات في المشروع بشكل واضح متكامل. الباحث مستوعب لبحثه من حيث فكرة المشكلة وطريقة الحل وتصميم الجهاز والإجراءات المتبعة لتطوير المنتج والنتائج المتحصل عليها.

العمل الجماعي: عرض الفريق يؤكد أن كل فرد فيهم فاهم لمشروع البحث مستوعب لخطواته ملم بإجراءاته. عندما يتحدث كل منهم لا يحتاج لمعلومة أو تدخل من زميله. فلكل فرد في الفريق دور واضح في المشروع من حيث قيامه به شخصياً، حيث قام كل منهم بدور شخصي فردي وبشكل متساو مع الآخرين. أي أن المشروع بصورته النهائية يمثل عملاً منسقاً شاملاً متكاملاً لجميع أعضاء الفريق.


 

 
 
 
 
 
 
Web AnalyticsClicky