تسجيل الدخول

​​

مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" مؤسسة وطنية غير ربحية تهدف إلى إكتشاف ورعاية الموهوبين csdcsdf.PNGوالمبدعين في المجالات العلمية ذات الأولوية الوطنية، وقد حظيت المؤسسة بحمل اسم المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن- رحمه الله-، منذ تأسيسها على يد الملك عبدالله بن عبدالعزيز المؤسسة في عام 1999م.  كما تحظى المؤسسة بالاهتمام والدعم من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله - إيمانا منه بأهمية رعاية الموهبة والإبداع.  


تركز رؤية مؤسسة "موهبة" على «أن يصبح الموهوبون والمبدعون الرافد الأهم للوطن وازدهاره». 

وهي تسعى  للمساهمة في بناء منظومة وطنية للموهبة والإبداع في المملكة العربية السعودية، وطورت موهبة الخطة الإستراتيجية"لرعاية الموهبة والإبداع ودعم الابتكار"، استرشاداً بالتجارب الدولية وبمساهمة خبراء دوليين ومحليين، وذلك سعياً إلى المساهمة الفاعلة في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة  2030.

وتتميز الخطة بالشمولية والتتابع والتركيز في رعاية الموهوبين والمبدعين في المجالات العلمية والتقنية، وتضمنت الخطة تطوير منهجية علمية لاكتشاف الموهوبين ورعايتهم، حيث تم إكتشاف أكثر من  84 ألف موهوب من بين أكثر من 280 ألف طالب وطالبة تم إختبارهم   في أكثر من 100 مدينة وقرية في المملكة. وتمثل هذه قاعدة بيانات وطنية متكاملة تحوي معلومات مفصلة عن أفضل العقول في الوطن من الموهوبين والموهوبات من كافة أنحاء المملكة.  

وقد آتت مشاركات موهبة ورعايتها لأكثر من 54000 طالب وطالبة ثمارها من خلال تحقيق المملكة إنجازات على المستوى الدولي في المسابقات العلمية الدولية، حيث حصل طلاب المملكة على 342 ميدالية وجائزة في المسابقات العلمية الدولية.

كما طور الطلبة أكثر من 16.000 فكرة، وحصلوا على 15 براءة اختراع، وقبل أكثر من 1000 طالب وطالبة في أفضل 50 جامعة دولية مرموقة، في تخصصات نوعية تتوافق مع احتياجات خطط التنمية الوطنية.

asassdwqedwq.PNG

وقد تم إعداد الإستراتيجية العربية للموهبة والإبداع في التعليم العام بمشاركة بين مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم "الاليكسو" بناء على مذكرة تفاهم تعكس شمولية وأهمية رؤية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبدالعزيز، مؤسس موهبة -رحمه الله- لرعاية الموهبة والإبداع من خلال إنشاء مؤسسة موهبة ورئاستها، وإقرار خطة وإستراتيجية الموهبة والإبداع ودعم الابتكار في المملكة في شهر شوال 1429هـ، التي كانت مرجعاً رئيساً للإستراتيجية العربية للموهبة والإبداع وقد اهتمت مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع  بهذه التغيرات العالمية وقامت بدراستها، انطلاقاً من إسهاماتها في جهود المملكة في التوجه نحو مجت​مع المعرفة، هذه الجهود التي تتمثل في تنفيذ استراتيجيات وطنية طموحة في العلوم والتقنية، والصناعة،وتقنية المعلومات والاتصالات، وتطوير التعليم العام، والتعليم العالي، وفي المدن الاقتصادية التي تعتمد على المعرفة وبرامج الابتعاث الخارجي، وغيرها من مبادرات ومشاريع.

​​​

brief.png

​​