تسجيل الدخول
عن المؤسسة - الجوائز
​​arab_education_award.jpg
جائزة مكتب التربية العربي لدول الخليج 

فازت موهبة بجائزة مكتب التربية العربي لدول الخليج​ 1438 – 1439 (2017 – 2018) في مجال التجارب والمشروعات،

وهي جائزة تٌقدم للإنتاج الأكثر أصالة ونفعًا لثقافة الدول الأعضاء وخططهــــــا التنموية. وقد جاء ذلك في توصية لجنة الجائزة بعد تقويمها لأعمال المؤسسة وزيارتها في تاريخ 19/4/2018، حيث ان معايير  التقييم تناولت الحوكمة والهيكل التنظيمي والاستدامة المالية والمبادرات بالاضافة إلى المنتجات الفكرية لموهبة والنتائج التطبيقية ، والتحديات، والرؤية المستقبلية. 

برزت فكرة جائزة مكتب التربية العربي لدول الخليج من اقتراح تقدمت به الإدارة العامة للمكتب عام 1399هـ الموافق 1989م إلى مجلس التعليم العالي تضمن تصورًا للجائزة المقترحة. وقد مرّت الفكرة بمراحل متعددة من الدراسات من قبل المكتب ومجلس التعليم العالي ومن المجلس التنفيذي للمكتب قبل أن يقرها المؤتمر العام​ للمكتب عام 1403 هـ الموافق 1981م كأحد البرامج المستمرة في خطط المكتب الدورية.

yesser_excellence.png

تصنيف مؤسسة موهبة ضمن الفئة المميزة في "يسر"

تم تصنيف مؤسسة موهبة ضمن "الفئة المميزة​" ومن أفضل 14 جهة وطنية في الخدمات الإلكترونية لعام 2016  (في برنامج التعاملات الحكومية الإلكترونية "يسر"). 


أطلق يسِّر عدداً من المؤشرات الخاصة بالخدمات الحكومية، وتعد هذه المؤشرات أداة فعالة لقياس أداء الجهات الحكومية، ومعرفة مدى تقدمها من منظور الخدمات الإلكترونية الحكومية، والذي يساعد كل جهة حكومية في تحديد وحصر خدماتها، و وضع خارطة طريق لتحويلها من خدمات تقليدية إلى خدمات إلكترونية، مع رفع مستوى نضجها الإلكتروني.​

وبناءً على نتائج المؤشر فقد أصدر برنامج يسّر تقريراً يصنف الجهات إلى أربعة مستويات وفقاً لإنجازها في تحويل خدماتها إلى خدمات إلكترونية في مستويات النضج العالية، وتضم الفئة المتميزة الجهات التي لا يقل مستوى نضج خدماتها الإلكترونية عن 95%. 



​​​​الجائزة الاستراتيجية في قطاع المواقع الثقافية 

فازت موهبة بالجائزة الاستراتيجية في قطاع المواقع الثقافية​ في جائزة درع المواقع العربية​​ ​Pan Arab Web Awards من ب​​ين 450 موقع الكتروني​ منافس على مستوى العالم العربي، وهي من أكبر الجوائز ​للمواقع العربية على الإنترنت بالتعاون مع Microsoft و AYNA و BSA. ​

تهدف المسابقة إلى تنمية روح الابتكار لمصممي المواقع الإلكترونية لتلبية المعايير المهنية والدولية، وتعزيز فرص الإنتاج الفكري المتميز، كما تعد تشجيعاً لجميع القطاعات لاستعراض مواقعها على شبكة الإنترنت، بما يتيح الفرصة لذوي العلاقة بتوسيع الاتصالات والشبكات، وتعزيز التعاون والمعرفة، وبناء القدرات، وتبادل المعلومات بين القطاعات العربية المختلفة.  ​