تسجيل الدخول
التصنيف :

#موهبة#إبداع#ابتكار#

7676

معالجة الفكرة السيئة

 


هناك مبدأ للإبداع  كثيراً ما يُستشهد به " لا يوجد شيء اسمه فكرة سيئة." و هو مبدأ خاطئ، إذ  توجد هناك أفكار سيئة وخطيرة من الممكن أن تضرّ إن لم يتم التعامل معها بصورة سريعة وحاسمة.

ففي جلسات العصف الذهني، من المهم معالجة الفكرة السيئة، مع السماح للفريق الذي يتبادل الأفكار بالشعور بالأمان عند طرحهم أفكاراً جديدة بكل أريحية، حتى لا يصبحوا أكثر تحفظًا وأقل قابلية لاقتراح فكرة قد تميل في بادئ الأمر إلى المخاطرة، و لكن قد تقود إلى عوالم جديدة من الاحتمالات. فقد تتفاجأ في مثل هذه الجلسات ببعض الأفكار التي تُطرح وتكون خطيرة. لذا لا تحاول إخمادها بل استفد منها لتغذية وتطوير الحوار.

ما الذي عليك فعله عندما تُطرح فكرة سيئة؟ إليك بعض الاقتراحات:
 
1. اذكر المزايا المحتملة للفكرة على الفور. استعمل كلمات مثل: " الذي أعجبني من ذلك هو..." وَ " الأمر المختلف في ذلك هو ..." ووضح كيف يمكن الاستفادة من الفكرة بطريقة مثمرة؛ و لا تجعل التعليق الأول نقداً،  خاصة في إطار المجموعة.
 
2. استخدم طريقة لجعل الفكرة تسير في اتجاه أكثر انتاجية. استعمل المزايا التي اقتُرحت في الخطوة الأولى كوقود لاتجاه جديد أكثر انتاجية؛ " ماذا لو استعملنا جوهر تلك الفكرة، و بدلاً من ذلك نقوم..." و بهذه الطريقة يشعر المرء أنه قام بمساهمة قيّمة، و لكن تم التعديل على الفكرة بحيث تكون مفيدة أكثر للفريق.
 
3. اتخذ قاعدة أن لا يُسقط أي شخص فكرة ما بدون تقديم البديل أو البناء على الفكرة القائمة. فلو كان جو الغرفة  متوتر بكلمة "لا"، عندها سيتوقف طرح الأفكار. نحن بحاجة إلى التوصل إلى الأفكار الجيدة عن طريق تحلينا بالأمانة والصدق والتشجيع البنّاء وليس الهدم، فلا تقم بالتحطيم من دون إعادة البناء.
 
4. أعد التركيز على الأهداف. عندما يتعذّر إعادة بناء فكرة ما أو إنقاذها، قل بكل بساطة أنها من الممكن أن تكون قيمة في سياق آخر، ولكنها غير مطابقة للأهداف الحالية. و بهذه الطريقة أنت لا تحكم على قدرة الشخص ولكن على مناسبة الفكرة.
 
 
تذكّر دائماً أن أفضل طريقة للتعامل مع الأفكار السيئة هي رسم الأهداف الواضحة، ووضوح وشفافية أعضاء الفريق مع بعضهم.
 


الكاتب:

تود هنري